فرنشايز

عشرية الفرنشايز كأحد أهم أساليب الاستفادة من الخبرات الأجنبية المتراكمة

عشرية الفرنشايز كأحد أهم أساليب الاستفادة من الخبرات الأجنبية المتراكمة، وأحد أساليب النجاح السريع للمبادرين .

  • الفرنشايز: هو الحصول على حق الامتياز لاسم ونظام تشغيل كامل لأحد التجارب الناجحة محلياً أو دولياً. 
  • من الأمثلة الناجحة في السعودية ، ماكدونالدز، ستاربكس ، وغيرها الكثير، فإن دخلت أحدها في أي مكان في العالم ستشعر بنفس الأجواء الى حد كبير. 
  • الشركة صاحبة الامتياز (الفرنشايزر) تمنح الشركة المشغلة (الفرنشايزي) امتياز التشغيل مقابل عائد مادي، على أن تمنحها كامل الخبرة للتشغيل. 
  • العائد للشركة المالكة قد يكون مبلغا مقطوعا على كل فرع يفتح أو على كل مدينة / دولة يمنح للمشغل حق الامتياز بها ، أو نسبة من المبيعات أو كلاهما.
  • من عيوب الفرنشايز أنه مكلف ، حيث يتطلب من المشغل تغطية مصاريف التشغيل ومصاريف الفرنشايز وكذلك ربحه المتوقع ،  فيجد عادة منافسة سعرية. 
  • بينما من مزاياه ، أن العلامة التجارية معروفة لدى المستهلكين عادة فلدية عملاء منذ أول يوم عمل ، وكذلك الخبرة والتدريب يكون متاحا بقوة. 
  • يحتاج الراغب في فرنشايز أن يستعين بمحاميين مختصين في هذا النوع من العقود، حيث اعتادت الشركات المالكة عمل عقود  لصالحها ١٠٠٪. 
  • كذلك يحتاج الى دراسة مالية تسويقية قوية للتأكد من إمكانية نجاح الفرنشايز ، هناك عادة مصاريف غير مباشرة قد تجهض التجربة. 
  • مهم معرفة أكبر عيب في الفرنشايز ، وهو أنه في حال سحب الامتياز لأي سبب فستكون قد خسرت كل شيء فلا اسم تجاري تملك ولا عملاء لك. 
  • مع ذلك يبقى ما اكتسبته من خبرة من التجربة قابلة مع بعض التعديل للاستفادة منها في خلق اسم تجاري جديد يملكه المشغّل. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق